أطعم عائلة صائمة طيلة رمضان الكريم

أطعم عائلة صائمة طيلة رمضان الكريم

أطعم عائلة صائمة طيلة رمضان الكريم

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من فطَّر صائمًا كان له مثلُ أجرِه غيرَ أنه لا ينقص من أجر الصائم شيئًا» رواه أحمد

100 دولار أمريكي توفر وجبات إفطار وسحور طوال شهر رمضان تكفي أسرة مكونة من ستة أفراد في أشد الحاجة للطعام في واحدة من أكثر الأماكن ضعفًا وفقرًا

انشر الرحمات هذا الشهر. تبرعك بمبلغ 100 دولار أمريكي يوفر لأسرة مكونة من ستة أشخاص تقريبًا الطعام المشبع والمغذي طوال شهر رمضان. اغتنم هذا الأجر المضاعف الآن.

ماذا تفعل التبرعات؟ سنقوم هذا العام بتوزيع طرود الطعام في أكثر الأماكن حاجة في 11 دولة حول العالم، ويحتوي كل طرد على متوسط 45 كيلوغرامًا من الأطعمة المغذية والأصناف الأساسية، مثل السكر والأرز والدقيق، بالإضافة إلى التفضيلات المحلية، مثل الحمص والعدس والشاي والحليب البودرة أو المعكرونة. باختيارك التبرع لصندوق الأماكن الأكثر حاجة فأنت تضمن أن تبرعاتك تذهب لأكثر الفئات تهديدًا وضعفًا في الدول التي نعمل بها، بلا أي تفضيل أو تقييد جغرافي.

لنعظّم أيام رمضان ونجعله شهرًا مختلفًا لمن هم في أمس الحاجة للتغيير هذا العام.

لماذا تتبرع لهيومان أبيل؟

لنا أكثر من 30 عامًا من الخبرة في تدبير مصادر الإفطار وتوزيعه في المجتمعات المحلية، وتطوير برامج مبسطة تضع احتياجات المجتمعات التي نساعدها أولاً. نسعى ليحقق تبرعك أقصى قيمة له من خلال الحصول على أفضل الأسعار وأعلى جودة للطعام. وفرت تبرعاتكم العام الماضي وجبات الإفطار لـ 178,627 إنسان في 10 دول حول العالم، وخففنا عن الأسر الأكثر حاجة هم التفكير في تدبير وجبة الإفطار، ليمر رمضان عليهم مرورًا طيبًا وأقل معاناة!

بتبرعك لهيومان أبيل فأنت تضمن وضع تبرعك في أيد أمينة وذات خبرة، وتساعد على إطعام الصائمين وتخفيف صعابهم هذا الشهر.

لنعظّم أيام رمضان ونجعله شهرًا مختلفًا لمن هم في أمس الحاجة للتغيير هذا العام.

Error

Close