صندوق الشتاء الباكستاني

صندوق الشتاء الباكستاني

صندوق الشتاء الباكستاني
اختر حجم التبرع
اختر العملة ومبلغ التبرع

يعيش ما يقرب من نصف سكان باكستان تحت خط الفقر بلا سبيل للحصول على مياه الشرب النظيفة. ويعاني 5 ملايين من الجفاف الذي خرّب المحاصيل وعطّش مجتمعات كاملة. يعاني طفل من بين كل 6 في باكستان من سوء التغذية والهزال الناتج عنها.

لماذا تحتاج أسر باكستان إلى الدعم في الشتاء؟

بالكاد تستطيع الأسر الفقيرة أن تجد ما يسد رمقها خلال فصول الشتاء العنيفة، فضلًا عن التكلفة الزائدة لحطب التدفئة. تعتمد تلك الأسر بشكل أساسي على المساعدات الإنسانية، وبلا هذا التضامن، يضطر الأطفال في كثير من الأحيان إلى قضاء الشتاء بملابس خفيفة وينامون بلا فرش دافيء.

ماذا تفعل هيومان أبيل في شتاء باكستان؟

تدعم هيومان أبيل 400 من الأسر الفقيرة بملابس الشتاء الثقيلة والفرش والأغطية والطعام الطاريء. تعد الأسر المستفيدة من هذا المشروع هي الأكثر تعرضًا لتهديدات طقس الشتاء المدمر في مقاطعات باغ وروالبيندي ومانشيرا.