أضاحي 2022

قرباني 2022

بداية من 40 دولارًا أمريكيًا فقط، يمكنك جني بركات أضاحي العيد. سر على خطى الأنبياء وساعد الأسر الضعيفة لتناول اللحم الذي لا يرونه إلا في العيد. نحن على دراية بالأوقات العصيبة التي يمر بها العالم، لذا فقد درسنا ارتفاع التكاليف هذا العام للتأكد من تقديمنا لأرخص وأفضل أضاحي متوفرة لدينا بنفس سعر العام الماضي. تبرع بأضحيتك اليوم مع هيومان أبيل...

تبرع الآن

أضحية بـ 40 دولارًا أمريكيًا فقط

لمّا سئل الرسول -صلى الله عليه وسلّم- عن الأضحية، قال: "سنة أبيكم إبراهيم.. بكل شعرة حسنة".

في ظلّ الارتفاع الفاحش في أسعار المواد الغذائية في العالم، سيخلد واحد من كل عشرة أشخاص إلى الفراش جائعًا الليلة. أي أنّ هناك 811 مليون شخص حولنا سيبيتون بدون طعام كافٍ ليأكلوه ويسدّ رمق جوعهم. وقد تفاقمت أزمة الكثيرين ممن يعانون من النزوح والحروب والصراعات بسبب ارتفاع تكاليف المعيشة في جميع أنحاء العالم. يمرُّ العالم بأزمةٍ إنسانية ترتفع معها أسعار المواد الغذائية وتكاليف المعيشة ويحيط الجوع بالكثير من الفئات الضعيفة والهشة، الأمرُ الذي يجعل الأضاحي أكثر أهميةً من أيِ وقتٍ مضى، حيث يُمكن لها أن تكون شرياناً للحياة ومتنفساً من صعوبتها لأولئك الذين يكافحون من أجل تحصيل كل وجبةٍ من وجباتهم في اليوم، والذين غالباً لا يملكون رفاهية تناول اللحوم في الأيام الأخرى من السنة.

في عيد الأضحى المبارك، تتشارك الأمة بفرحة وبرَكات العيد من خلال تقديم الأضاحي والقرابين.

تبرّع معنا بأضحيتك بدايةً بـ40 دولارًا أمريكيًا فقط، والتي ستقدّم ​​4 كيلوغرامات من اللحوم تقريباً إلى 4 عائلات ضعيفة...

يرى الكثير من العلماء أنّ تقديم الأضحية هو سنة مؤكّدة وعبادة "موصى بها بشدة" . ويرى بعضهم إنه من المكروه على مَن يملك القدرة المالية للقيام بالنحر في أيام الأضحى ولا يقوم به، وهذا من باب تشجيع القادرين وحثّم على العطاء ففي الأضحية برَكة تحلُّ على المسلم بكلِّ شَعرةٍ من شعرات حيوان الأضحية. نحن نعمل، في هيومان أبيل، في 12 دولة حول العالم، وندعم المجتمعات التي تواجه الحروب والنزوح وكوارث المناخ والتهميش.

جودةٌ واحدة وخياراتٌ متعددة

نعلم أنّ العالم يمرُّ بظروفٍ صعبة، ولذلك ارتأينا أن نحافظ على تكلفة الأضحية في الهند هذا العام: أرخص سعر نقدّمه هو 26 جنيهاً أسترلينياً فقط، بدون أيةِ زيادةٍ فيها. لم نغيّر التكلفة ولا الجودة أيضاً. الأضاحي الطازجة التي نقدّمها كلّ عامٍ لا تزال كما هي؛ نعتني بها ونهتمُّ لأمرها بالغ الاهتمام، وسنقدّمها للفئات الأكثر ضعفاً واحتياجاً.

في حال لم يكن لديك القدرة على التبرّع لأضحيةٍ كاملة، فلا يزال بإمكانك التبرّع لصندوق الأضاحي معنا بأيِ مبلغٍ تقدر عليه، وبهذا تجني أنتَ بركات ذي الحجة، ونضمن نحن ضمّ تبرعاتك لتبرعاتٍ أخرى يمكننا من خلالها مجتمعةً شراء أضحيةٍ وتقديمها للفئات الأكثر ضعفاً.

تبرّع بما تقدر عليه واغتنم الأجر في شهر ذي الحجة.

الهدي النبوي

"ما من أيام العمل الصالح فيها أحبّ إلى الله من هذه الأيام -يعني أيام العشر- قالوا: يا رسول الله ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء". - صحيح البخاريّ

في كلّ عام، يأتي شهر ذو الحجّة ليذكّرنا بتضحية أنبيائنا وبمحبّتنا واتّباعنا لهم. فبعدما أفنى حياته وهو مشتاقٌ لأن يرزقه الله بولد، أُمر نبيّ الله إبراهيم -عليه السلام- بذبح ابنه إسماعيل في الرؤيا التي رآها في المنام. وفي اللحظة الأخيرة من إقباله على تنفيذ الأمر، أنقذ الله إسماعيل وفداه بذِبحٍ عظيم. وقد ضحّى نبيُّنا محمد -عليه السلام- بنفسه وحياته من أجل أمّته، وأحيا ذِكر أبي الأنبياء إبراهيم بالتضحية بحيوانٍ في ذي الحجة.

التضحية عن الميّت أو عن الأمّة

هل تعلمُ أنّ الرسول -عليه السلام- ضحّى عمّن لم يضحِّ من أمته ممن شهد بالتوحيد والبلاغ؟

"كان رسول الله عليه وسلم إذا ضحّى، اشترى كبشين سمينين أقرنين أملحين، فإذا صلّى وخطب، أتى بأحدهما وهو في مصلاه، فذبحه، ثم قال: اللهم عن أمتي جميعاً، من شهد لك بالتوحيد، وشهد لي بالبلاغ." - رواه أحمد بإسنادٍ صحيح

أحييِ أنتَ بدورك السُنّة النبوية، وضحِّ بأضحيةٍ ثانيةٍ عن المستضعفين ممّن لا يقدرون على ذبح الأضحية ولا يستطيعون تحمّل تكلفتها. فذلك الفِعل الرحيم من رسول الله يسمح لنا ولباقي الناس في أمّتنا من مشاركة برَكة العيد وأجره وفرحته.

يمكنكَ أيضاً تقديم أضحيةٍ ثانيةٍ عمّن تُحبُّ ممّن توفيَ ولم يستطع تقديم الأضحية هذا العام، لتُحيي ذكراه وتوصل الأجر والثواب له.

يرجى الملاحظة: في حال اكتمل نصابُ بلدٍ ما من الأضاحي فسنعمل على تحويل تبرعاتك لبلدٍ آخر. أما في حال عدم توفّر الأغنام أو الماعز المطلوبة لأضحيتك، فسنقوم باستخدام تبرّعاتك في واحدةٍ من حصص البقر.

قدّم قربانك إلى الله بأفضل أضحية

اختر العملة و مبلغ التبرع
Quantity and parameters

تبرع آني

تبرع بأضحيتك، وسِر على نهج الأنبياء

كيف ساعدتم الآلاف العام الماضي؟

تلقى أكثر من 511,858 شخصًا لحمًا طازجًا بجودة عالية بأضاحي العام الماضي

عملنا في 12 دولة حول العالم

بلغت حصة الأضحية الواحدة التي تم التبرع بها 15,4 كجم في المتوسط

حملة أضاحي 2022 - أسئلتكم الأكثر شيوعًا

  • ما هي الأضحية؟

    الأضحية هي واحدة من الشعائر التي يتقرب بها المسلمون إلى الله بتقديم ذبح من الأنعام في أيام عيد الأضحى. وتعرّف الأضحية في اللغة: اسمٌ لما يضحَّى بها، أو لما يذبح أيام عيد الأضحى، وجمعها الأضاحي.

  • لماذا نضحّي؟

    في كلّ عامٍ، يضحّي المسلمون تقليداً لنبيّ الله إبراهيم وإحياءً لسنته إذا ابتلى فصبر وقدّم أمر الله على حبّه لولده إسماعيل وذلك حين امتثل لأمر الله وهمّ بذبحه. فعلى الرغم من أنّ إبراهيم -عليه السلام- انتظر سنواتٍ طويلة في حياته أن يرزقه الله بولد، إلا أنه لم يتوانَ حين رأى في المنام أن الله يأمره بذبح ابنه اسماعيل.

    وفي اللحظة الأخيرة من همّه بتنفيذ الأمر الله الإلهي، ناداه الله بألا يفعل وافتديُ إسماعيلُ بكبشٍ ليُذبح بدلاً عنه. الأضحية شعيرة نتقرّب بها إلى الله وهي سنة مؤكدة لدى جميع المذاهب الفقهية تقريباً، فنحن بها نتذكّر أبا الأنبياء إبراهيم ونحيي سيرته ونقتدي به بطاعته وتسليمه لله.

  • على مَن تجب الأُضحية؟

    يرى جمهور العلماء والفقهاء أن الأضحية سنة مؤكدة على كل مسلم عاقل، ذكر كان أو أنثى، على أن يمتلك نصاب الزكاة الذي يؤهّله لدفعها.

  • ما هو آخر وقتٍ للأضحية؟

    يجب ذبح الأضاحي بعد أداء صلاة العيد في أول أيام عيد الأضحى (العاشر من ذي الحجة)، ويتمتدُّ إمكانية ذبحها حتى غروب يوم الثالث عشر من ذي الحجة.

  • متى يجب عليّ إتمام الدفع للأضحية؟

    يُمكنك إتمام الدفع في أيِّ وقتٍ من بداية شهر ذي الحجة* حتى مَغرب اليوم الثاني من عيد الأضحى. لكن كلما تلقينا تبرعك مبكراً كانت لدينا فرصة أفضل لضمان حصول الأشخاص الذين ندعمهم على لحومهم في الوقت المناسب للاحتفال بعيد الأضحى.

    عوضاً من أنّ كثيرين يروْن أنّه من الأفضل التبكير في ذبح الأضحية بعد صلاة العيد مباشرةً، اتّباعاً للهدي النبوي.

    • يبدأ شهر ذلك الحجة هذا العام في 11 يوليو/حزيران غالباً.
  • ما هي الماشية التي يجوز التضحية بها؟

    يُضحّي المسلمون عادةً بالأغنام والماعز والبقر والإبل، على أن تكون بصحةٍ جيدة وخالية من العيوب؛ كأن تكون عرجاء أو عوراء أو هزيلة أو مريضة.

    يُشترط أن يكون عمر الماعز والأغنام سنةً واحدة، والأبقار سنتين، والإبل 5 سنوات على الأقل.

  • كيف نتأكد من جودة اللحوم؟

    نختار بعنايةً المزارعين المحليّين الذين نشتري منهم حيوانات الأضاحي، ونعمل بتفانٍ على رعايتها وفحصها للتأكد من أنها تلبّي مبادئ الشريعة الإسلامية والأضحية.

  • ما هي أنواع اللحوم التي نوزّعها في عيد الأضحى؟

    جميع لحوم الأضاحي التي نوزّعها هي لحومٌ طازجة ومن مصادر محليّة حيث تتمّ عملية الشراء والذبح. سنذبح الأبقار في جميع البلدان، سيكون هناك خيارٌ لذبح الخواريف في سوريا والماعز في الصومال واليمن.

  • كيف تُحدّد حصة الأُضحية؟

    تختلف حصة الأضحية باختلاف الحيوان المذبوح:

    الحيوان الصغير مثل الماعز والضأن: حصة واحدة الحيوانات الكبيرة مثل البقر والإبل: 7 حصص (الأضحية = سُبع حصة).

  • هل يمكنني شراء أكثر من أضحية؟

    الأضحية سنة مؤكدة على كلّ بالغ عاقل، كما يُمكن في الوقت نفسه أن يضحّي الشخص عن غيره من أفراد عائلته، أو عمّن ماتوا من أحبّائه.

  • هل هناك أية مصاريف إدارية؟

    لا. نعتمد الشفافية والوضوح بخصوص المصاريف. المبلغ الذي تتبرّع به سيذهب جميعه لصالح الأضحية فقط.

    ستوفّر الأسعار التي نُدرجها لحوماً صحية وطازجة من مصادرَ موثوقة من المزارعين المحليّين الذين يقدّمون رعايةً حسنةً للحيوانات، وهذا بدوره يوفّر دعماً للاقتصاد المحلّي، ويضمن لكم تقديم الأضحية وفقاً لمبادئ الشريعة.

  • أين ستوزَّع أضحيتي؟

    نسعى لتوزيع الأضاحي هذا العام في 12 دولةً في العالم: الهند وبنغلاديش وباكستان وباكستان وكشمير وملاوي وسوريا وفلسطين والصومال والسودان والعراق واليمن والمملكة المتحدة.

    يمكنك اختيار التبرع إلى "المكان الأكثر حاجة" وسنضمن تسليم أضحيتك لمن هم في أمس الحاجة إليها في واحدة من هذه البلدان.

  • مَن سيستفيد من أضحيتي؟

    نوصل لحوم الأضاحي للفئات الأكثر ضعفاً وهشاشةً في المجتمعات التي تمرُّ بظروفٍ صعبة بسبب الحروب والنزاعات والمجاعات وجائحة كورونا لنساعدهم في الحصول على طعامهم في أيام العيد، فيما تسعى مشاريعنا طويلة الأمد لمساعدتهم في انتشال أنفسهم من الفقر والحاجة طوال العام.

    هناك أكثر من 821 مليون شخصٍ في العالم يعانون من الجوع والفقر، وتبرّعاتكم للأضاحي ستوفّر لهم لقمةً للعيش وتُعينهم في تجاوز بعضاً من أيامهم الصعبة.

  • كيف يُحدَّد المستفيدون من الأضاحي؟

    يعمل موظّفونا في كلّ بلدٍ على تقييم احتياجات الناس والعائلات لتحديد الفئات الأكثر احتياجاً للمساعدة، وغالباً ما نركّز على العائلات التي تُعيلها النساء وتلك التي تعيش تحت خطّ الفقر وستتاح لها الفرصة لتناول اللحوم أيام العيد.

    ستستفيد بعض العائلات من عملنا بطرقٍ أخرى، سواء بمشاريع كفالة الأيتام أو المدارس والمشافي التي ندعمها. لكن هناك آخرون أيضاً ممّن سيتلقّون مساعدتنا للمرة الأولى هذا العيد.

    اقتدِ بالهدي النبوي، وتبرّع للأضحية معنا.

  • كيف تُدار حملة الأضاحي في هيومان أبيل؟

    تختار مكاتبنا المحلية مزارع الماشية بعنايةٍ وحرصٍ شديدين لانتقاء الماشية التي تتفق مع المعايير الإسلامية للأضحية. ونحن نحرص على ذبح الأضاحي بعد صلاةِ العيد مباشرةً لنعمل على توزيعها بأسرع وقتٍ ممكن حتى نُدخل فرحة العيد على قلوب مَن هم في أمسّ الحاجة للمساعدة.

    جميع لحوم الأضاحي التي نوزّعها هي لحومٌ طازجة وصحية ومن مصادر محلية موثوقة.

  • في أيّ الأيام تُنحر الأضاحي؟

    نذبح الأضاحي بعد صلاة العيد مباشرةً، سواء كان ذلك في البيوت أو في تجّمعات محلية أخرى، ونستمر في ذلك حتى اليوم الرابع من أيام عيد الأضحى.

    ونظراً لاختلاف الآراء حول صحة تقديم الأضحية في رابع أيام العيد عند بعض الناس، فإننا نسعى لإتمام الذبح والتوزيع في اليوم الثالث.

    تزداد قدرتنا على إتمام الذبح والتوزيع في الوقت المحدد كلّما بكّرت في تبرّعك معنا. وفي حال تأخر تبرّعك ولم نتمكن من تقديم أضحيتك في غضون أيام العيد الأربعة، فسيذهب تبرّعك إلى مَن يحتاجه ولكنه يُحتسب صدقةً.

    لقد اشترينا المواشي بالفعل، لنكون على اتسعدادٍ تامّ لذبحها نيابةً عنك وتقديم بعد تلقّي تبرّعك.

  • ماذا يحدث عندما يكتمل نصاب دولةٍ ما من حصة الأضاحي؟

    في حال اكتمال نصاب بلدٍ ما من الأضاحي، وهذه حالة نادرة جداً، فإننا نعمل على تحويل التبرّعات إلى بلدان أخرى.

    أما في حال اكتمال حصة الأغنام والماعز، فسنقول أيضاً بتحويل حصّتك لواحدةٍ من حصص البقر.

  • كيف نضمن توزيع الأضاحي بحذرٍ وأمان في ظلّ الجائحة؟

    نتّبع في جميع أعمالنا ومشاريعنا الإرشادات والقوانين المحلية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا وضمان سلامة المجتمعات التي نعمل بينها وتجنب إصابتهم بالفيروس.

عندما سئل الرسول -صلى الله عليه وسلّم- عن الأضحية، قال: "سنة أبيكم إبراهيم.. بكل شعرة حسنة". انشر الفرحة .. اغتنم بركات ذي الحجّة .. قدّم أُضحيتك معنا

صدق رسول الله صلّى الله عليه وسلم
تبرع الآن